header

البرلمان الأوروبي يرفع الحصانة عن مارين لوبان لنشرها صورا لجرائم تنظيم “الدولة الإسلامية” على تويتر

متابعات

صوت أعضاء البرلمان الأوروبي الخميس لصالح قرار رفع الحصانة البرلمانية عن مرشحة اليمين المتطرف للرئاسة الفرنسية مارين لوبان، إثر طلب قضائي في هذا الشأن، على خلفية نشرها صورا على تويتر لجرائم ارتكبها تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وافق البرلمان الأوروبي الخميس على رفع الحصانة البرلمانية عن زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان والذي طلبه القضاء الفرنسي بعدما نشرت صورا على تويتر لفظاعات ارتكبها تنظيم “الدولة الإسلامية“.

ورفع الحصانة عن المرشحة للرئاسة الفرنسية الذي يأخذ مفعولا فوريا لا يتعلق سوى بهذا التحقيق، وليس مرتبطا بالتحقيق حول شبهات بوظائف وهمية كمساعدي نواب حزب الجبهة الوطنية في البرلمان الأوروبي، والذي أدى إلى توجيه التهم لمدير مكتبها.

ويأتي تحقيق النيابة العامة في نانتير إثر قيام زعيمة الجبهة الوطنية في كانون الأول/ديسمبر 2015 بنشر ثلاث صور على تويتر كتبت تحتها “هذه هي داعش”!. وظهر في الصور الثلاث رجل يلبس ثيابا برتقالية اللون تحت جنازير دبابة، ورجل آخر يلبس الثياب نفسها يحترق في قفص، ورجل ثالث قطع رأسه ووضع فوق ظهره.

وأرادت لوبان بذلك الاحتجاج على “المقارنة المشينة” التي قام بها، حسب قولها، الصحافي جان جاك بوردان على شبكتي “بي إف أم تي في” و”راديو مونتي كارلو” بين المجموعة الجهادية والجبهة الوطنية.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*