header

اليوم الأول لرئيسة كوريا الجنوبية السابقة في السجن.. ارتدت ملابس المعتقلات وبكت عند ذهابها للزنزانة

متابعات

 

أمضت رئيسة كوريا الجنوبية السابقة بارك غوين-هي، التي باتت اليوم السجينة 503 ليلتها الأولى، السبت، في زنزانة فارغة، بينما يدرس القضاء قراره حول توجيه الاتهام إليها في فضيحة الفساد التي أطاحت بها من الحكم.

وقضت بارك ليلتها الأولى في زنزانة انفرادية في مركز سيول للاحتجاز، بعدما أصدرت المحكمة أمراً بتوقيفها رهن التحقيق.

والتقطت لبارك صورة نصفية وأعطيت أغراضاً شخصية وصينية للطعام وبطانية، بحسب وكالة الأنباء الرسمية يونهاب.

ونقلت بارك (65 عاماً)، التي عوملت كأي موقوف آخر بعدها إلى زنزانة حجمها 10,6 متر مربع، أكبر بقليل من الزنزانة العادية التي حجمها 6,5 متر مربع.

ونقلت صحيفة “يونغانغ ايلبو” اليومية، عن مسؤول في وزارة الدفاع أن بارك “أخذت حماماً وارتدت زي السجينات الشتوي الأخضر”.

وأوردت قناة “تي في شوسون”، نقلاً عن مصادر رفضت كشف هويتها، أن بارك بكت عند اقتيادها إلى زنزانتها.

ولم يحدد الادعاء الاتهامات الرسمية الموجهة إلى بارك، لكنه قال في السابق إنه يشتبه بقبولها رشاوى، وباستغلالها للسلطة والإكراه، وتسريبها أسرار الدولة.

ويعتزم الادعاء أن يستأنف استجواب بارك مطلع الأسبوع المقبل على الأرجح، داخل السجن، بدلاً من استدعائها إلى النيابة العامة، بحسب يونهاب.

وأمامه حتى 19 أبريل/نيسان لاستجوابها قبل توجيه الاتهام إليها.

وكانت بارك حصلت على أعلى نسبة تأييد منذ اعتماد النظام الديمقراطي عند انتخابها في العام 2012.

إلا أن البرلمان أقالها في ديسمبر/كانون الأول، على خلفية فضيحة مدوية، محورها صديقة الرئيسة شوي سون-سيل، التي تحاكم للاشتباه في أنها استغلت نفوذها لإجبار كبرى الشركات الصناعية على “التبرع” بنحو 70 مليون دولار لمؤسسات مشبوهة تشرف عليها.

وبارك (65 عاماً) ابنة الديكتاتور العسكري بارك تشونغ هي، أول امرأة تنتخب رئيسة للبلاد، وباتت أول رئيس يتم عزله على هذا النحو.

وتهيمن هذه الفضيحة منذ أشهر على البلاد، بينما تقوم كوريا الشمالية بتجارب إطلاق صواريخ تثير قلق الأسرة الدولية.

3 Comments on اليوم الأول لرئيسة كوريا الجنوبية السابقة في السجن.. ارتدت ملابس المعتقلات وبكت عند ذهابها للزنزانة

  1. من مقامي هذا الكريم وضع المرأة العربية من سيء الى اسوأ
    من ويلات الحروب والقتل والتشرد وحالات الاغتصاب
    تتعرض المرأة يوميا الى ابشع الظلم والانتهاكات اين دور المنظمات الحقوقية اين دور الاعلام اين دور الامم المتحدة اين المراقبين.
    على الجميع تحمل كافة المسؤولية لحماية المراة العربية وتقديم المساعدات الانسانية الضرورية.
    رستم ابوعمرو مناصر الاول للمرأة العربية من فلسطين
    خلوي 00972599658240
    3/9/2017 الاحد

  2. من مقامي هذا الكريم . قلم رستم ابوعمرو.
    اسمحو لي ان ادخل مباشرة في الموضوع المهم لماذا عندما الفتاة تصبح في 20 او 22 سنة تقوم الدنيا وتقعد على راس هذة الفتاة اصبحتي كبيرة قربتي تعنسي وخدو نكد وزن على راسها . ان كان الزن من طرف الاب او الام . يا بنت فرصة صرتي كبيرة اجاكي عريس ارضي تزوجي . ليش هيك النظرية هادا زواج مو لعبة يوم ولا يومين نعم الفتو نظرها فهموها بس مو ترغموها على شيء غصب عنها. وهي تقول البنت لامها يا ماما انا لسا انا صغيرة وانا غير جاهزة لهذا الموضوع يا ماما ارجوكي افهمي علي هذا زواج حياة مسؤولية وانا غير متهايئة للزواج في هذا العمر. .
    والام تبقى تزن وتقول لبنتها يا بنت شوفي بنت عمك ولا بنت خالتك ولا خالك تزوجت اصغر منك . يعني بدها تخرب بيت بنتها في ضرب الامثال فلانة وعلتانة. اتقوالله في بناتكم .احنا بندعي رب العالمين يبعت نصيب كل البنات لهم اولاد حلال يارب.
    وكل شيء نصيب.
    احترامي وتقديري للجميع.
    رستم ابوعمرو مناصر الاول للمرأة العربية
    2/11/2017 الخميس

  3. كرامة الانسان
    فالعدل والمساواة والحرية هي الأصل بعيداً عن أية صور من الاضطهاد والعنصرية والقمع.
    الكرامة هي تلبية الحاجيات الطبيعية والضرورية للإنسان. دون عنصرية واضهاد واغتصاب حقوق وكرامة الانسان.
    مظاهر انتهاك كرامة الإنسان: تتعدد مظاهر انتهاك الإنسان لكرامة أخيه الإنسان، فالمرأة تتعرض للإقصاء والتهميش والتعسف فالمراة كرامتها خط احمر .
    صبحت الكرامة الإنسانية من القضايا المهمة التي تُطرح في المحافل الدولية، كما أصبح هذا المصطلح الواسع من الأشياء التي يتم تدريسها في المناهج الدراسية كي ينشأ جيلٌ واعٍ لكرامته وحقوقه، فمن يتربى على الكرامة في الصغر لن يرضى أن يذل أو يُهان في الكبر، لأن كرامته الإنسانية تقتضي أن يُطالب بحقوقه وأن يرفض الظلم الواقع عليه.
    تتعرض في الوقت الحاضر الكثير من الشعوب إلى الاعتداء على كرامتهم الإنسانية، فالحرمان من أبسط الحقوق التي يستحقها الإنسان، يُعتبر تجنياً واضحاً على كرامته.
    واخيرا هل بالامكان ان نعترف اليوم بأن هناك اشياء لا ثمن لها ويتوجب على المجتمع ان يتكفل بها من باب المسؤولية دون البحث عن المنافع لأن الاشياء المرتبطة بكرامة الانسان لا تُحتسب بالدولارات.
    رستم ابوعمرو مناصر الاول للمرأة العربية
    15/12/2017 الجمعة

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*